الشركة الهندسية

المزيد

ظل فندق لوتيسيا سفيرًا للحياة الفرنسية ورمزًا للرقيّ والعراقة منذ عام 1910، لكنه اضطر إلى إغلاق أبوابه لمدة 3 سنوات بداية من شهر أبريل 2014 للانتهاء من أعمال التجديدات في الفندق، فخُصصت هذه الفترة لترميم وتجديد هذا الصرح الفرنسي التراثي العريق مع الحفاظ على جوهره وأصالته وطابعه المميّز في قلب منطقة سان جيرمان.
أشرفت على هذه العملية شركة المهندس المعماري الذي يتمتع بشهرة عالمية جون ميشيل ويلمو، والتي تمكنت من إضافة تصميمات عصرية إلى عمارة الفندق مع الحفاظ على أصالته وسحره الفريد وطابعه التراثي المجيد، وخاصة بعد تسجيل جزء من الفندق كموقع تاريخي. يصرّح جون ميشيل ويلمو قائلاً: "يتميّز فندق لوتيسيا بموقع استثنائي أسطوري. ولإضفاء مزيدٍ من الروعة والبهاء على هذا الصرح ليليق بالقرن الواحد والعشرين ويلبي معايير مجموعة The Set، فمن المقرر أن يجمع التصميم الجديد بين العناصر المعمارية القديمة من أسلوبيّ "آرت ديكو" و"آرت نوفو" والتفاصيل العصرية.

الرؤية

كان هدف التصميم المعماري للفندق واضحًا: ترميم الأجزاء القديمة (اللوحات الجصية، والطلاء الذهبي القديم، والحلي المعمارية) حتى تتناغم وتمتزج مع الطابع العصري الجديد. ومن المقرر أن يتوسط الفندق فناء واسع ليحل محل صالون Ernest، لمنح الضيوف فرصة الاستفادة الكاملة من هذه المساحة الجديدة المكشوفة في وسط المبنى. كما تقرر زيادة مساحة الأجنحة لتصبح أكثر رحابة، مع توفير خدمات إضافية مثل إمكانية استمتاع الضيوف من خارج الفندق بخدمات المنتجع الصحي، والذي يمتد على مساحة 700 متر مربع، ويضم قاعة لياقة بدنية ومسبحًا. وستشمل التوسعات الأخرى زيادة مساحة مقهى Lutetia Brasserie ليتسع لاستقبال 210 ضيوف، ورفع السقف إلى ضعف ارتفاعه الأصلي بحيث يتضمن مستوى الميزانين في الطابق الأول؛ ليضرب بذلك فندق لوتيسيا مثالاً يُحتذى به للفندق الفاخر في القرن الواحد والعشرين. وستتضمن أعمال التجديد أيضًا تحويل صالون Borghèse إلى نادي جاز، على أن تستضيف المكتبة المجاورة الفعاليات الأدبية والفنية في المستقبل؛ لتظل من أهم الأماكن التي يفخر بها الفندق.

يصرّح جيورجي أكيروف رئيس مجلس إدارة مجموعة The Set عن فندق لوتيسيا قائلاً: "إنه فندق أنيق يتمتع بشعبية هائلة ويتميّز بموقعه الفريد على الضفة اليسرى الراقية في باريس. فهذه هي الملامح المثالية للفنادق العصرية الفاخرة. ويحدوني يقينٌ دائم بأن التراث الغني والطابع العصري للفندق سيجعلانه واحدًا من أكثر الوجهات التي تلقى إقبالاً عند إعادة فتح الفندق في عام 2017؛ ليلعب دورًا قويًا بين الفنادق الباريسية وعلى الساحة الفنية". يعود فندق لوتيسيا في عام 2017 للترحيب بضيوفه من الباريسيين والفرنسيين ومن جميع أنحاء العالم بعد توفير مجموعة استثنائية من الخدمات والمرافق. وبعد الانتهاء من أعمال التجديدات والأعمال المعمارية، سينضم فندق لوتيسيا إلى مجموعة فنادق The Set ليصبح في قائمة الفنادق الفاخرة التي تتضمن فندق كافيه رويال في لندن وفندق كونسيرفاتوريوم في أمستردام.

  • The SET
  • Hotel Cafe Royal - London
  • Conservatorium - Amsterdam
  • Lutetia - Paris
تسجيل الوصول تسجيل المغادرة
1 غرفة، 2 البالغون
حجز الآن ضمان بالتمتع بأفضل الأسعار
البالغون الأطفال
(3 - 12)
غرفة 1
إضافة غرفة أخرى
اتصال
حجز إقامة
عرض الخريطة
إغلاق